ما معنى "مقاصد الشريعة" ؟

ما معنى "مقاصد الشريعة" ؟

 مقاصد الشريعة يراد بها : الغايات التي تهدف إليها النصوص من الأوامر والنواهي والإباحات، وتسعى الأحكام الجزئية إلى تحقيقها في حياة المكلفين، أفرادا وأسرا وجماعات وأمة.
ويمكن أن نطلق على هذه المقاصد اسم "الحِكَم" التي تطلب من وراء تشريع الأحكام.. إذ وراء كل حكم شرعه الله لعباده حكمة، علمها من علمها، وجهلها من جهلها، لأن الله يتنزه أن يُشرّع شيئا اعتباطا أو عبثا، أو يشرعه مضادا للحكمة.
وليس المراد بالمقاصد: العلل التي ذكرها الأصوليون في مبحث القياس، وعرفوها بأنها: الوصف الظاهر المنضبط المناسب للحكم. فهذه العلة سبب للحكم، وليست مقصدا له.



تعليقات