التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من يونيو, 2018

كيف يعمل محرك السيارة؟

ما هي سورة المزدلفة ؟

سورة المزدلفة فخ يُنصب للملحدين الذين يدعون أنهم ألحدوا عن علم، وأنهم كانوا على معرفة بدينهم الإسلامي، وينصب هذا الفخ لمن ادعى كذلك - منهم - أنه قرأ القرآن كاملا، أو يحفظه كاملا. فسورة المزدلفة لا وجود لها في القرآن الكريم، ورغم ذلك فإن الملحد العربي عادة ما يحاجج الآخرين على أنه قرأها، هذا دون الحديث عمن يدعي أنه كان سلفيا وألحد. ورغم أن هذا لا ينفي وجود من قرأ القرآن وألحد، أو كان سلفيا مؤمنا وألحد، فإن ذلك لا يعدو أن يكون تدينه قبل إلحاده تدينا ظاهريا سطحيا، قبل أن يلحد لأسباب نفسية أو اجتماعية، وهذا ما يفسر حنقهم الذي يدفعهم للكذب بكل الوسائل.
الصور من مجموعة "ورينا نفسك"

.....................................................

.....................................................

.....................................................


.....................................................



ما هي بعض مصادر الأخطاء انطلاقا من الممارسة الصفية؟ وكيف نعالجها؟

هذه بعض الأمثلة لمصادر الأخطاء انطلاقا من الممارسة الصفية: - مصدر نشوئي: وهو الخطأ الناتج عن مطالبة المتعلم بما يفوق قدرته النمائية.  - ابستيمولوجي: وهو تعقد وصعوبة المعرفة أو المفهوم الذي يقدمه الأستاذ. - استراتيجي: وهو الكيفية التي يسلكها التلميذ في تعلمه وإنجازه. - تعاقدي: غياب الالتزامات ومقتضايات العقد القادم بين التلميذ والأستاذ. - ديداكتيكي: الطريقة والمحتويات ونوع التواصل القائم. الخطأ ناتج عن السهو واللامبالاة، وعدم التتبع نتيجة عدم تحفيزه، وكل هذا يُدرج في غياب التواصل الفعال. - عضوي: مثل التلعثم أو نطق أصوات خاطئة بسبب انحباس عضوي أو مرض..
- تقابلي: ناتج عن الازدواجية اللغوية لدى التلميذ، مثل كتابة تعابير عربية ضمن نص بالفرنسية.
- سيكولوجي: مثل صعوبة القراءة والكتابة.
- مجتمعي: كالإيمان بالخرافات
- فيزيائي: صعوبة التواصل، مثل الضوضاء والتشويش

أخطاء المدرس: مثل عدم يحترم خطوات التدرج في بناء الدرس، انطلاقا من الوضعية البدئية حتى الوضعية النهائية، مرورا بالوضعية الوسيطة، وإما لأنه لم يوظف الوسائل الديداكتيكية والطرائق البيداغوجية توظيفا حسنا، وإما لكونه لم ينجح في عملية التواصل والتبليغ

ك…